أخر الأخبارإصاباتدوري أبطال أوروبا

مباراة دوري الأبطال حصدت 41 وفاة إلى حد الساعة وليفربول الخاسر الاكبر

تقارير: مباراة ليفربول وأتلتيكو مدريد أودت بحياة 41 شخصًا بسبب كورونا

أقيمت مباراة في غاية الأهمية بين ليفربول الإنجليزي والنادي الإسباني أتلتيكو مدريد  قبل أكثر من شهرين، برغم تفشي جائحة فيروس كورونا.

وهو ما تسبب في حصول أعداد كبيرة من الإصابات التي أودت بحياة أصحابها، خاصة ان المباراة شهدت توافد جماهير كبير في ملعب آنفيلد.

المباراة إنتهت بفوز أبناء سيميوني والعبور للدور التالي من بطولة دوري أبطال أوروبا، حيث كان الفوز الثاني على ليفربول بعد الفوز في مباراة الذهاب على أرض الاتلتيكو.

وقد أشارت النتائج الصادر عن مؤسسة إيدج هيلث المتخصصة في تحليل البيانات الصادرة عن هيئة الصحة الوطنية البريطانية إلى أن المباراة قد تسببت في وفاة 41 شخصا إضافيا جراء المرض.

خسارة ليفربول ضد أتليتكو مدريد

وأوضح التقرير أن المباراة أقيمت برغم التحذيرات العديدة من ذلك بسبب تفشي الفيروس، مشيرا إلى أن اللقاء أقيم قبل إعلان رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز حالة الطوارئ في إسبانيا.

اقرأ أيضا: 

وأظهرت بيانات التقرير الذي نشرته صحيفة صنداي تايمز الإنجليزية، أن إسبانيا كان لديها 640 ألف حالة إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في الحادي عشر من مارس الماضي، فيما كانت تشهد المملكة المتحدة 100 ألف إصابة فقط آنذاك.

ودعمت الحكومة البريطانية فكرة إقامة المباريات بدون جمهور بعد لقاء أتلتيكو والريدز بشهر، فيما صرح خوسيه مارتينيز-ألميدا عمدة مدريد إن سفر جماهير الروخيبلانكوس إلى ليفربول لمتابعة المباراة كان خطأ.

وكانت رابطة الدوري الإنجليزي الممتاز البريميرليج قد وافقت على عودة الفرق للتدريبات، في مجموعات صغيرة، بداية من الثلاثاء الماضى، قبل بدء التدريبات الجماعية في الأسبوع المقبل، تمهيدًا لاستئناف المنافسات

شاهد أخر ملخصات المباريات..

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

أرجو أن تغلق مانع الاعلانات فهي دعمنا الوحيد للاستمرار